امرأة طلبت يدي

السلا عليكم ورحمة الله وبركاته

والله أشكل عليا سؤال واحببت نفسي وتاقت الى اجوبتكم عليه


وهو ما هو رأيك في ان تطلب المرأة يد الرجل


لم أجد عليه مسيئة أو تخطي للحرام


ولكن كما هو شائع عندنا في البقاع العربية هو ان الرجل من يبد أ الكلمة او كما يقال

فهل حدث وان حصل غير هذا ؟ او انه ضرب من الخيال


هل حدث وان رأيت امرأة تطلب رجلا للزواج علنا ؟ ؟ ؟ ام لم يحدث منذ عمر خديجة ام المؤمنين ؟ ؟ ؟


ما هو رد فعلك أخي لو طلبت منك اخت مسلمة يدك !!!!!!!


أو ما هو قولك أختي حين ترين في رجل انه المناسب هل تهرعين له بطلبك منه الزواج ؟ ؟ ؟ ؟




لقد وضعت هذا السؤال من قبل  عند أهل الغرب الانجليز فالكل قال شيء عادي الا بعض من أهل الاسبان قال لي احدهم انه عندنا محرج قليلا

فرائض جديدة في الدين

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله
والله لا أدري كيف أبدأ توهجي على هذا البحر ولكن لندع أفكارنا تحتك به عسى ولعلى ....

كثرت معي واظنها معكم أيضا تلك الرسائل التي تتهاطل يوميا التي والله هي حيرتني حقيقة رغم انها تدعو الى الاعمال لصالحة في بداية الامر يكون فيها مشاء الله من الكلام الطيب ولكن في مؤخرتها يكتب انشرها الى كل من تعرف او لا تعرف .

أو يكتب وزعها على كل من هو اونلاين او متصل معك في الانترنت .

أو يكتب وزعها على 20 او 30 شخص ويزيد على ذالك ان يستحلفك بالله ويشدد عليك او يقووووووووول هي أمانة في عنقك .....

والله لست أدري حينما أقرأها اارسلها ؟؟؟؟؟ ااطبق ما فيها ؟؟؟؟

والادهى من ذلك هل لي الخير في أن اانشرها ؟؟؟؟؟ يقول لرسول صلى الله عليه وسلم : الدين يسر ....... يقول الرسول : انما بعثت لأتمم مكارم الاخلاق ..... هل من الاخلاق ان تفرض شيء دون ان تستأذن او على الاقل ان تقول ان امكن ؟ ؟ ؟ .

أنا لا أدعو الى فتوى او ما الى ذلك . لست في الامر احكم من شيء و لكن ساءني الامر أن امة محمد التي تقول الرفق الرفق يفرضون الحسنات غصبا ويحلفون عليها ....

ان من تعاليم الاسلام ان العمل من شروطه النية الخاااااااااااااالصة ومن ثم عدم الاكراه ومن ثم الطمأنينة وما الى ذلك

ولكن هل انت أخي حينما تأتيك رسالة من هذا النوع هل تكون دوما في نية انك سترسلها كما طلب منك ؟ ؟ ؟ هل تكون بكافة الطمأنينة خصوصا انه يأتيك بكملة أستحلفك الله او هي امانة في عنقك تكفيك هاته الكلمات زيادة في نبضات قلبك وتهرع بصنع العمل لتستريح من عبئ الامانة .....

انا لا اقول هذا الكلام لانه في الكل ولكن انا في قرارة نفسي وفي مهب قلبي أحس به وكأنه صار مناط الفرض علينا .....

لست أدري أصلا هل العمل بهذه الطريقة او الدعوة بهذه الطريقة هو صحيح اذا وضع في ميزان الكتاب والسنة ؟ ؟ ؟


- أريد أن أصل بكلامي هذا الى انه علينا أن نراعي لكل عمل شروط كما أننا لا نرسل كل ما يأتينا قبل أن نستشير الاسلام فيه ان الاسلام أتى رحمة للعلمين كما انه من المعروف ان من تبعات الرحمة ان يكون الانصاف في الاشياء كما انه حين يأتيك شخص ما يفرض عليك طلبا يأتيك نوعا ما فيه نظر فما بالك بأن يفرض عليك تعاليم دينك وكأنه الله أٍرسله ... أستغفر الله . او فرض جديد اتى به ......

لا اله الا الله . انا لا أتهم شخصا ولكن حاك في صدري أن ابوح برأيي عندكم على هذه الرسائل مع العلم انني لا أجزم بما اقول او اكتب كما كأني كتبتها لأ‘عرف عنها ولو على الاقل نضرة الناس اليها او حكمها في ميزان الكتاب السنة استسمحكم عذرا على الاطالة في الكاتبة والطيش بالفكرة شكرا لكم كما اني حقيقة احتاج الى أرائكم فكيف اتعامل معها خصوصا انها فاقت 75 رسالة

-------------------------------

رمضان كريم

نزيف الدماء

نزيف الدماء


في ضروب من جنون ....
إخوانٌُ فيما بينهم يتقاتلون ....
باتت بلاد العز أشباحَ المنون ....
إخوان ٌ فيما بينهم يتقاتلون ؟!!!!!!!!
بالله ماذا تفعلون ؟ ....
هل نسيتم أصلكم ؟ ....
فيما الجنون ؟ ....
أم أنكم بإسرائيل مغرمون !!!....
فتبنيتموها .... فيما فشلت .... أنتم تكملون ....
أفيقوا ماذا تفعلون !!!!!!!!!!!!!! ....
أم أنكم في سكركم تتخبطون ؟ ....
أم نسيتم شعبكم .... ذلك الصدر الحنون ....
ما إن خرجتم من نفاس دمائكم .... تتحررون ....
من كل أخلاق الأدب تتجردون ....
وتشهرون سلاحكم في ظهره وتطعنون ....
الحق أنه ضربٌ من الجنون ....
ها أنتم الأوصال تُقطعون .... ودماءَ أطفال الحجارةِ تشربون ....
وتقتلون وتذبحون .... اتركوا لجند إسرائيل شيئا ....
اتركوا لجند إسرائيل شيئا .... إن خرجتم يكملون ....
عيبٌ عليكم ألا تخجلوا ....
أم أنكم لا تخجلون ؟ ....
إخوانٌ فيما بينكم تتقاتلون ؟!!!!!!! ....
قد خجل الكلب أن يعض يدا تطعمه الدهون ....
و أنتم ما خجلتم .... هل نسيتم كم من حليب الوطن كنتم ترضعون ....
عيبٌ عليكم ألا تخجلوا ....
أم أنكم لا تخجلون ؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ....


من جديد الشاعر مؤيد الريماوي